ورشة عمل "حالات تطبيقية لتغذية العيادات".. اشترك الآن

تغذية مرضي الكبد

قد تؤثر أمراض الكبد المتقدمة في قدرة الكبد على تخزين السكر على شكل غلايكوجين |(بالإنجليزية: Glycogen) لاستخدامه عند الحاجة كمصدر للطاقة بين الوجبات، فيسعى الجسم للحصول على الطاقة من العضلات، وهذا ما يتسبّب بالتعب والضعف العام، وضمور العضلات، وسوء التغذية، التي تُعدّ أعراضاً شائعة لدى مرضى تشمع الكبد. ولذا يحتاج هؤلاء المرضى إلى اتباع نظام غذائي متوازن لضمان الحصول على ما يكفي من الكربوهيدرات، والبروتينات، والدهون، والفيتامينات، والمعادن. ومن النصائح الغذائية التي يُنصح مرضى الكبد باتباعها ما يلي:[٤][٥] تناول الأطعمة الغنية بالبروتين والنشا في كل وجبة، وخاصة في وجبتي الإفطار والعشاء. توزيع كمية البروتين اليومية على الوجبات المختلفة خلال اليوم، وعدم تناولها دفعة واحدة خلال اليوم. اختيار البروتينات بعناية وذلك بالتركيز على الدواجن والأسماك والبيض والجبن بدلاً من اللحوم الحمراء. تناول أربع إلى ست وجبات طعام خفيفة في اليوم بدلاً من تناول وجبة واحدة أو وجبتين رئيسيتين. تناول وجبة خفيفة قبل النوم في حال كان المريض نحيلاً يساعد على توفير الطاقة أثناء النوم، ومن الممكن أيضاً تناول الوجبات الخفيفة بين الوجبات الرئيسية، أو استخدام مجموعة متنوعة من المكملات الغذائية. اختيار الأطعمة النشوية التي تساعد على توفير الطاقة تدريجياً لأطول فترة ممكنة مثل البطاطا والأرز والمعكرونة والحبوب. تناول الطعام بشكل منتظم كأن يتم تناول وجبة خفيفة كل ساعتين إلى ثلاث ساعات، ومن الوجبات الخفيفة المناسبة كعك الشاي، والتوست، والمقرمشات، والحبوب، والفواكه، والحليب. تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د والكالسيوم؛ حيث إنّ مرضى الكبد أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام وترققها. الإكثار من الفواكه والخضروات. الإكثار من الأصناف الغذائية عالية الألياف مثل البقوليات والحبوب الكاملة. تقليل السكر والدهون والكربوهيدرات. الامتناع عن شرب الكحول. تناول كمية كافية من السوائل لمنع الإصابة بالجفاف رغم أنّ مرضى الكبد قد يعانون من تجمع السوائل في البطن والقدمين. تقليل كمية ملح الطعام المستهلكة لتجنب تجمع السوائل وتراكمها في البطن والقدمين وغيرها من الأماكن، ولتقليل كمية الصوديوم في الطعام يُنصح باتباع ما يلي: تجنّب إضافة الملح إلى وجبات الطعام أثناء الجلوس على مائدة الطعام وإضافة القليل من الملح أثناء الطهي إذا لزم الأمر. تجنّب استخدام مكعبات المرق أثناء طهي الطعام، لأنّها غنية بالملح. تجنّب الأطعمة المعلبة قدر الإمكان، واستبدالها بالخضار المجمدة لأنّها تحتوي على كميات أقل من الملح. تجنّب الأسماك المدخنة والمعلبة قدر الإمكان واستبدالها بالأسماك المعلبة بالزيت. تجنّب اللحوم المعالجة مثل لحم الخنزير المقدد والنقانق والسلامي، واستخدام اللحوم الطازجة المطبوخة والدواجن أو البيض بدلاً منها. عدم الإكثار من الأجبان الصلبة رغم أنّها من المصادر الغذائية الجيدة للبروتينات إلا أنّها قد تحتوي على كميات عالية من الملح. تجنب الوجبات والصلصات الجاهزة لأنّها تحتوي على كميات كبيرة من الملح. استخدام الزبدة غير المملحة. التحقق من كمية الصوديوم في عبوات المياه المعبأة حيث إنّ بعضها يحتوي كميات كبيرة من الصوديوم. نصائح غذائية أخرى لمرضى الكبد قد يساعد تناول بعض الأطعمة والمشروبات على تحسين صحة الكبد خاصة في حال الإصابة بمرض الكبد الدهني، ومن هذه الأطعمة والمشروبات ما يلي:[٥] شرب القهوة؛ إذ يمكن أن يساعد الكافيين على خفض إنزيمات الكبد في حال ارتفاعها. تناول الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من بروتين الصويا الذي من الممكن أن يقلل من تراكم الدهون في الكبد. تناول الأسماك الدهنية الغنية بأحماض أوميغا 3 مثل السلمون والسردين والتونا وسمك السلمون المرقط، للحد من الالتهابات وخفض مستويات الدهون في الكبد. تناول الشوفان للحصول على الطاقة والألياف التي تسهم في الحفاظ على الوزن المثالي. تناول الجوز لتحسين وظائف الكبد وخفض الإنزيمات المرتفعة. تناول الأفوكادو، فقد أثبتت الدراسات أنّ الأفوكادو يحتوي على مواد كيميائية قد تبطئ تلف الكبد، إضافة إلى أنّ الأفوكادو فاكهة غنية بالألياف وتساعد على التحكم بالوزن. شرب الحليب ومنتجات الألبان قليلة الدسم للحماية من تطور تلف الكبد. تناول بذور دوار الشمس؛ كونها غنية بمضادات الأكسدة مثل فيتامين E الذي يمنع حدوث المزيد من الضرر. استخدام زيت الزيتون للطهي بدلاً من الزبدة والمارجرين، فقد يساعد زيت الزيتون على خفض مستويات إنزيمات الكبد. تناول الثوم للمساعدة على تقليل الدهون والوزن. تناول الشاي الأخضر للمساعدة على تقليل امتصاص الدهون حيث وجدت بعض الدراسات أنّ الشاي الأخضر قد يقلل امتصاص الدهون إلا أنّ النتائج ليست حاسمة بعد.

وتقدر تدرس اكثر من محور:

أولاً للتغذية العلاجية: Nutrition Board
– 10 أدوار لأخصائي التغذية منهم (التقييم التغذوى، وضع خطة التغذية و متابعة التغذية الأكلينيكية للمرضى
– بورد التغذية الاكلينيكية يعتبرمن أهم واقوى الشهادات الموجودة فى مجال التغذية للمجال الطبي..
– دراسة شاملة لتكون محترف في التقيييم التغذوى للمرضي ووضع خطة التغذية
– متابعة التغذية الاكلينيكية للمرضى والتعرف علي كل التداخلات بين الدواء والغذاء.
– التأهيل للعمل في مجال التغذية العلاجية بأكبر المستشفيات في مصر وخارج.

ثانياً: التغذية الرياضية : Sports_nutrition
– الموضوع محل أهمية كبيرة في سوق العمل وخريجي الكليات الطبية والرياضية وبيحتاج للمحترفين.
في الدبلومة هتقدر توصل لهدفك وتكون
– أخصائى تغذية رياضية
– أخصائى تغذية فى اكبر جيمات في أي دولة حضرتك هتشرفنا منها
– أخصائيين تغذية فى النوادى الكبيرة
– أخصائى تغذية فى مراكز التأهيل
من خلال دراسة:
• دور العناصر الغذائية المختلفة فى بناء الجسم.
• ما هى المكملات الغذائية المختلفة كيفية التعامل معها
• طرق وكيفية عمل دايت كامل للتخسيس او زيادة حجم العضلات
• كيفية زيادة الكفاءة الرياضية بالغذاء

ثالثا: إدارة السمنة #Obesity management diploma “نظرى + عملى
– ازاى العناصرالغذائية المختلفة بتشارك فى بناءالجسم.
– ايه المشاكل اللى ممكن يقابلها مريض_السمنة
– كيفية تغيير حياة المريض عشان يتغلب على عادات السمنة
– والتعرف على انواع ادوية التخسيس الموجودة فى السوق
– كيفية عمل #دايت لمريض السرطان أو كبار_السن
– كيفية عمل دايت لاطفال و الحوامل🏼
رابعا : جلسات لايف كوتشينج
محاضرين الدبلومة :
(Graduated from faculty of pharmacy Cairo University- Clinical nutrition diploma an shams university – Obesity management specialist certificate by SCOPE (British obesity management specialist federation) – ISSA sports nutrition – Founder of butterfly weight loss center- Worked for in shape clinics wadi degla branch- Works at golds egypt – Cofounder of nourishco for nutrition and health coach – Nutrition instructor )
__________________________
(Faculty of medicine Ain Shams University – Certified personal trainer and Fitness manger- Clinical and sports nutrition specialist- HIIT instructor- Nutrition consultant for pharmaceutical companies- Sports science and clinical nutrition lecturer.)
______________________

(Diploma in Clinical Nutrition Ain Shams University – Master Degree in Nutrition Cairo University- Diploma in Pediatric Nutrition- Diploma in American Board in Clinical Nutrition- Diploma in Plants & Medical Herbs- Diploma in Obesity Management)
– جودة تستحق حضورك حيث أن جودة المواد العلمية وأسلوب التدريب على أيدى أطباء المجموعة المختصين بالتدريس فى الجامعات المصرية والعربية والدولية.
– التأهيل للماجستير التخصصي فى التغذية العلاجية من أقوي الجامعات الأمريكية
– إمكانية الدراسة أونلاين
القاهرة
(اشترك معانا الآن واحصل على خصم 50% لفترة محدودة جداً
بالأضافة إلى خصم خاص للمجموعات و المؤسسات الطبية*
*العناوين:
القاهرةفرع مدينة نصر : 34 عباس العقاد – الدور العاشر
ميعاد الدبلومة : في أكثر من جروب خلال الشهر
مدة الدبلومة : شهرين ونص – السبت من كل اسبوع
الأسكندرية :
لوران شارع ابو قير فوق رايه -b-tech

شارك:

ربما يعجبك أيضا

بمناسبة حلول شهر رمضان الكريم، تعلن أكاديمية “challenge”، عن خصم إضافي 10% على جميع الكورسات والدبلومات التي تقدمها. فضلًا عن...
تعمل تغذية مرضى الأورام، بشكل صحيح، على إدارة الآثار الجانبية للعلاج الكيماوي، كذلك تساهم في زيادة الطاقة وزيادة قوة العضلات....
عادًة ما يعاني بعض كبار السن من الأمراض، التي يمكن الوقاية منها من خلال اتباع أنظمة تغذية المسنين، التي يُخططها...