ورشة عمل "الترايكولوجي وعلاج مشاكل الشعر" .. اشترك الآن

الرئيسيةدبلومة التغذية العلاجيةالتغذية العلاجية لمرضى الكبد | دبلوم تغذية علاجية
التغذية العلاجية لمرضى الكبد

التغذية العلاجية لمرضى الكبد | دبلوم تغذية علاجية

إن التغذية العلاجية لمرضى الكبد لها دور فعال في الحد من المضاعفات الخطيرة لـ هذا المرض؛ لأن الكبد يعتبر المسؤول الأول عن إنتاج العناصر الغذائية بالجسم.

تعتبر التغذية من أهم المشاكل التي يواجهها مريض الكبد؛ لذلك يجب الاهتمام بها من قبل المرضى؛ حتى تساعدهم على مواجهة المرض، والعيش معه بسلام.

إن نقص الشهية من الأعراض الخطيرة لـ هذا المرض، حيث يصاب به المريض مع أعراض أخرى مثل الحمى وضيق التنفس والتعب والإرهاق الدائمين.

أسباب مرض الكبد

هناك بعض العادات أو الأمراض التي قد تكون سببًا لـ الإصابة بمرض الكبد، ومنها على سبيل المثال:

  • إدمان الكحول.
  • الالتهابات الفيروسية.
  • تراكم الدهون السيتوبلازمية.
  • العدوى.
  • السرطان.
  • أمراض المناعة الذاتية. 

التغذية العلاجية لمرضى الكبد

إن عدم تناول مريض الكبد لـ الكميات المناسبة من العناصر الغذائية المختلفة، خاصة الكربوهيدرات والدهون والبروتينات والفيتامينات والمعادن، قد يكون له عواقب وخيمة.

لذلك فإن نسبة كبيرة من مرضى الكبد، يعانون كثيرًا من سوء التغذية، والذي بدوره قد يكون سببًا في وفاة المريض، فضًلا عن أمراض مثل الاستسقاء والتهاب الدماغ الكبدي والتهاب الصفاق البولي والرئوي.

عامل آخر يتعلق بمريض الكبد، حيث يكون عُرضة لـ الإصابة بـ فقدان الوزن، الأمر الذي له تأثير سلبي كبير على المريض، سواء كان جسديًا أو معنويًا.

عندما يُصاب المريض بـ فقدان الشهية، فإنه وبالرغم من عدم أدائه لأي نشاط، إلا أنه وفي نفس الوقت يفقد الطاقة الموجودة في الجسم، شيئًا فشيئًا. الأمر الذي قد يؤدي إلى مضاعفات خطيرة تصل للموت.

ومما سبق، نستنتج أهمية التغذية العلاجية لهذا النوع من المرض؛ لذلك يوصي جميع الأطباء بضرورة إجراء دوري لـ التقييم الغذائي.

أهمية التغذية العلاجية لمرضى الكبد

إن التغذية العلاجية الصحيحة، قد تكون عامًلا محوريًا في تحسين حياة المريض، والحد من المضاعفات الخطيرة، كما أنها تعمل على تقليل الوفيات.

تساهم التغذية العلاجية في الحفاظ على وزن المثالي للجسم، من خلال ضبط البروتينات والسيطرة عليها، كما أنها تعمل على تجديد الكبد.

التغذية تعمل على تقليل الإصابة بأمراض مضاعفة مثل اعتلال الدماغ الكبدي والالتهابات بأنواعها.

تعمل التغذية العلاجية على الحفاظ على كميات كافية من البروتين والسعرات الحرارية وتصحيح نقص المغذيات، الأمر الذي ينعكس بالإيجاب على المريض.

التغذية العلاجية لمرضى الكبد

التغذية العلاجية لمرضى الكبد

هناك مجموعة من التوصيات والإرشادات، التي دائمًا ما ينصح بها أخصائي التغذية لـ المرضى، على النحو التالي:

  • احرص دائمًا على طهي الطعام بشكل جيد.
  • تناول الطعام على أكثر من وجبة، من 5 إلى 7 وجبات يوميًا.
  • من الجيد تناول وجبة خفيفة في الليل للمحافظة على توازن النيتروجين.
  • لا تغفل تناول الطعام لأكثر من 6 ساعات.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية.
  • تناول البروتين بكميات مناسبة يوميًا.
  • الكربوهيدرات هي أساس النظام الغذائي لمرضى التليف الكبدي. 

دبلومة التغذية العلاجية

في دبلومة التغذية العلاجية، تستطيع التعرف على التغذية العلاجية الصحيحة لجميع الأمراض. أيضا تقوم بدراسة كل ما يتعلق بالمجال بشكل نظري وعملي.

كورس التغذية العلاجية، يؤهلك إلى سوق العمل، للعمل كأخصائي تغذية في جميع المجالات التي تندرج تحت هذا التخصص.

مميزات الدبلومة

  • خصم 50% على سعر الدبلومة.
  • شهادة معتمدة وموثقة من جهة حكومية.
  • إمكانية اعتماد الشهادة وتوثيقها من جهة دولية.
  • مناهج نظرية وعملية مع أفضل متخصصي المجال.

التغذية العلاجية لمرضى الكبد

حجز الدبلومة

لمعرفة المزيد عن الدبلومة، وعرض خصم 50%، تستطيع التواصل مع خدمة العملاء عبر الرقم 01006279507 أو 01025817800. أيضا تستطيع التسجيل معنا بالأسفل، وسنتصل بك في أقرب وقت.

    ربما يعجبك أيضا

    تعرف على تفاصيل دبلومة التغذية العلاجية، المقدمة من أكاديمية تشالينج، بعروض وخصومات تصل إلى أكثر من 50%، مع إمكانية تقسيط...
    كيف أحصل على دبلوم تغذية علاجية؟ وما هي أفضل أماكن دبلومة التغذية العلاجية؟ وماذا تتعلم في كورس Clinical nutrition؟ سنجيب...
    انضم الآن إلى الدورة الجديدة من دبلومة التغذية العلاجية؛ التي تنطلق يوم غدٍ السبت في تمام الساعة 11 صباحًا، بالمقر...